منتدى الورود البيضاء
اللهم صلِّ وسلم وبارك على سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام
عزيزي الزائر/عزيزتي
اتقدم لكم جميعا اداريين ومراقبين ومشرفين واعضاء والزوارالكرام والامتين العربيه و الاسلاميه
بأسمى آيات التهاني و التبريكات
بمناسبة حلول عيد الاضحى المبارك اعاده الله علينا بالخير واليمن والبركات .
أخي:،،،اختي
تسمحلي ان أرحب بكم في منتدى الورود البيضاء
فكم يسرنا ويسعدنا انضمامك لعائلتنا المتواضعة
التي لطالما ضمها منتدانا الغالي على قلوبنا
وكم يشرفني أن أقدم لك .. أخوتنا وصداقتنا
التي تتسم بالطهر والمشاعر الصادقة
التي تنبع من قلوب مشرفيّ وأعضاء
هذا المنتدى السامي أهلا بك
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدى
king king king king


منتدى الورود البيضاء إسلاميات موضة ازياء اناشيد دينية اغاني موسيقى العاب خواطر أذاعة البرج أذاعة البهجة أذاعة بث مياشر للقنوات انشر موقعك في محركات البحث العاليمة mp3 mp4 mp5 mp6
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الى حبيبتي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مرحبا بكم جميعا
Admin
avatar

عدد المساهمات : 734
نقاط : 2193
تاريخ التسجيل : 03/01/2011
العمر : 1929
الموقع : الجزائر

مُساهمةموضوع: الى حبيبتي   السبت 2 يوليو 2011 - 1:38




بسم
الله الرحمن الرحيم



بسم الله الرحمن الرحيم
الإهـــــــداء
أزفُّ أبكار كلماتي , و عرائس نبضاتي و ترانيم أنفاسي , و شموس أحلامي , إليكِ أنت يا عروس حياتي , و ربيع ذكرياتي.
إليكِ يا فتنة الروح , و حشاشة القلب وشامة الاحلام
إليكِ يا مهبط القلب و مأوى المشاعر و رياض الأحاسيس و مقامات الزمان
إليكِ يا أجمل براءة حلّقت في سمائي, إليكِ هذه المشاعر المتدفقة أرّصعُ بها تاجك .
إليك – يا غاليتي – روحي أسكبها في رشفات من حب , و نبضات من وجدان .
إليكِ – يا ابنتي – كتبتُ عبير حبي و سكبتُ رحيق قلبي
لك باابنتي خاصة و لجميع بنات المسلمين عامة ,أقدّمُ لهن هديتي, وأنثرُ لهن مودتي, و أصدحُ كالبلبل مغرداً , أحبكِ يا أغلى هدية , أحبكِ أنتِ يا ابنتي .
حماكِ الله يا ابنتي و جميع بنات المسلمين .

كتبه :

ابنتي: أنتِ سعادتي , و أنتِ فرحتي , أنتِ من زرع ابتسامات الحب على شفتي , أنت من حلّق بقلبي إلى سماء السعادة , درجتِ في عشِّ قلبي , و سقيتكِ من سلسبيل روحي الرقراق , و أطعمتكِ من فؤادي حباً كالترياق .
أملي يا أبنتي أن أرى قدوتكِ في الجهاد نسيبة ,و خولة بنت الأزور في الشجاعة , و عائشة بنت الصديق في العلم , و سمية في الشهادة , و أسماء في تحدي الأخطار , و آسية بنت مزاحم في الثبات , و مريم بنت عمران في الصبر على المدلهمات , و أم موسى في اليقين, و الخنساء في التضحية , و فاطمة بنت محمد  في الحياء.
*******************
ابنتي: أنتِ ذكرياتي الحلوة , و نسماتي الدافئة , أنتِ تفاحة قلبي , و بهجة عمري , و خفقان مشاعري أنتِ الطائر الصغير الذي غرّد في حديقة قلبي لقد اطربني بتغريده الفريد , و أضحكني برقصه المثير , لا أستطيع يا ابنتي أن أصفَ فرحتي عند ولادتك ,حمدتُ الله و خررتُ بين يديه شاكراً , من اول يوم قدمتِ إلى حياتي , احتفل الأمل في أرجاء قلبي بقدومكِ , و زقزقت أيامي بنزولك , و صفّقت أحلامي بوجودكِ , ابنتي كيف لا أحبكِ ؟؟ و هذا الحبيب  حمل أمامة بيديه وهو يصلي, فإذا ركع وضعها و إذا قام رفعها , و كان يحب ابنته فاطمة و يقبّلها و يكنيها بأرق كنية تدعى بها إنها ( أم أبيها ) .
*******************
إليكِ – يا ابنتي – وهبتُ أحاسيسي وساماً تتألق على عنقك , امرحي فوق بستان فؤادي, و غرّدي كالبلبل فوق أغصان ذكرياتي , ابنتي أنتِ شموس في فؤادي لا تغيب, أنتِ نجم في سمائي لا يأفل .
أنتِ أنوار في وجداني لا تنطفئ .
ابنتي .. كلما نأيتُ عنك ذبتُ حسرة و هماً , أناجي القمر قائلاً : لقد ذكرّتني بأنوار ابنتي, كأن وجهكِ التصق على القمر .
فإذا أبحر في السماء أبحرتْ خلفه نظراتي و تلاحقه ذكرياتي .
فإذا رنَّ جرس الصباح تخيلّته أستعار محياكِ.
ابنتي :كلما انشبت الغربة أظفارها في حلقي بدأت أقلّب صفحاتكِ , و أنظر إلى صورتكِ فتنهمر سيول عيني فتغرق معها أحلامي, إلا صورتكِ كالزورق تبحر في لجج آهاتي .
كل ليلة في غربتي لا أنام حتى تطير من قلبي قبلات دافئة تسابق النجوم عساها تعانق جبينكِ , فإذا أصبحتُ سكبتُ قبلات غيرها فترقرق مع نسيم الصباح , فتغرّد على خدكِ , فتشعرين بحنانها فتهتزين ضاحكة لدفئها .
*****************
ابنتي :خذي قلبي منبراً لكلماتكِ , خذي قلبي عشاً لأحلامكِ, خذي أنفاسي وصائف لآمالك ِ.
ابنتي :أنتِ لقلبي سناه , أنت لروحي ضياه, أنت بسمة الأمل و ضحكة المستقبل و نغمة الغد, أنتِ ربيع العمر و أنوار الحياة , أنت بديع زماني , و رياض هنائي ... ابتسمي ياابنتي – فابتسامتك شموس في نفسي , اضحكي فحياتي سرور بقربك .
أُعبري بأقدامكِ الصغيرة فوق جسر حبي لعلّك تصلين إلى سرير قلبي
*************.
هديل صوتكِ يملأ أذني , و يطرب خاطري ... في نفسي ظمأ لا يرويه إلا زلال حبكِ , في قلبي ظلمة لا ينورها إلا سراج وجهكِ , في روحي جمر لا يطفئه إلا ضحكات قلبك , في عيني دمع لا يمسحها إلا حرير كلماتك , في أذني وحشة لا يزيلها إلا ترانيم حداكِ, في حياتي فراغ لايملأه إلا قربك
أحبكِ – يا ابنتي – بعدد قطرات المطر و ذرات الرمل .
أنفاسكِ كنسائم هادئة تنعش روحي و تحيي فؤادي ... ليت قلبي مملكة فسيحة فافتح لكِ عرشها لتكوني أنتِ الملكة ,
****************---- --
ابنتي .. إذا كبرتِ غاية ما أتمناه لكِ زوجاً صالحاً , يطير بك الى سماء الأفراح , و يشيّد لك قصراً من السعادة ,
فغداً - يا ابنتي – يبتسم الربيع و تتفتح الزهور و تخضرُّ الأيام .
هنيئاً لكِ بزوج صالح و ذرية طيبة
***********
.ابنتي :عيشي حياتك عزيزة كريمة , و لا ترضين بما دون النجوم , فأنت المسلمة العظيمة القوية الصابرة , و القمة السامية .
أنتِ أخت الشهيد المجاهد , و أم القتيل الثكلى , و سند الأسير المكبّل .
انتِ العظيمة التي يولد منها العظماء , كفكفي طوفان دموعكِ في أعماق قلبكِ الفسيح , أميطي الألم و اليأس عن وجهك .. أسرجي من كل دمعة شمعة , و انسجي من كل محنة منحة ..
لا تنظري الى اليل و سواده , و انظري للقمر و بياضه .. علّمي الدنيا أنكِ مسلمة قوية لا تركع إلا لربها و لا تنحني إلا لمولاها .
** *****
ابنتي: يا سلوة الفؤاد و ريحانة الخاطر و حشاشة القلب , أبعثُ إليك روحي , و أسطرُ لك مشاعري , و أنسج لك خيوط حبي .
ابنتي: نسيتُ الدنيا و نصبها عندما أراكِ تلعبين بين يدي .. لوخيّرت بين الدنيا و بين ابتسامتك الحلوة , لأخترتُ بأعلى صوتي: ابتسامتك , فهي كالشمس تعيد الحياة لقلبي و تنير الأمل لدربي .
************
ابنتي - إذا أتيتُ من عملي متعباً , و جدتكِ واقفة عند الباب تنتظرين قدومي و تتلهفين لحضوري , فإذا رأيتك قادمة فتحتُ ذراعيّ على مصراعيها لأضمك ضمة إلى قلبي الذابل عساني أشبع حباً و أنساً .
لو استطعت - يا ابنتي – لجعلت حضني مهداً لطفولتك , و يدي أرجوحة لبراءتك .. إذا غبتِ يوماً واحداً عن بيتي .. أحس أن النور ينطفئ منه , أحس كابوساً يطوّق عنق فرحتي , أحس بيتي سجنا , و صرتُ أترقب الحرية من أنوار وجهك , و أشم ريحها من أثوابك , ووضعتُ خدي على كفي أشتاق لمرآك و أنتظر عودتك من جديد إلى بيتي , فإذا عدتِ أحسُّ الحياة تسري في أطراف بيتي , و ينعش الربيع المزهر قلبي
*************
عندما قلتُ يوماً " أنا أحب بناتي كثيراً " عيّرني بعض أهلي قائلاً : " إياك و أن تحب البنات كثيراً , فإنا نخاف أن يكون جميع نسلك بنات ," فقلت مسرعاً " هنيئاً " , إنّ البنات جنات و البنات بركات .. ليتهم يعلمون !!.
ابنتي .. عندما كنتِ صغيرة تنامين بجانبي , فأحملكِ إلى فراشكِ و كأنني في موكب مهيب , أمشي رويداً رويداً , لأني أحمل قلبي في يدي , أخاف مع كل خطوة أن أتعثر فإذا وضعتكِ في فراشكِ .. طبعتُ جبينكِ بقبلات ثم أسدلت الستار على أحلامك .
ابنتي.. إذا ذهبتُ الى عملي أتخيّل وقوفكِ بين يدي تقبلّين رأسي و تضمين فؤادي , و أتخيّل قلبك الصغير يرقص على مسرح كفي .
أقبلي – يا ابنتي – لأضمكِ إلى صدري لأطفئ لهيب الأسى و تطفو أمواج الأمل .
****************
عندما كنتِ صغيرة كنتُ أرقصّك قائلاً : " يا ابنتي يا نور العين ** يا قمرْ غالي يا زين "
عساني أُسمِعُ الدنيا صوتي , فأنتِ أجمل نغماتي و أرق كلماتي , و أعذب ألحاني .
يا ابنتي: أنتِ شرايين تغذّين حياتي .. أنتِ شمس سطعت في أفق ذكرياتي , يطوف حبكِ حول قلبي كل لحظة , و كلما طاف خيالكِ أسرعتُ أقبله و أستلمه .
ابنتي .. في راحتيكِ الصغيرة غرستُ سنابل أحلامي , أنت زهرة عمري و ربيع قلبي, كلما هبت ريح الصبا حملت شذا عبيركِ فيطرب لها خاطري , و يتراقص على انفاسها قلبي ,واذا أجدبتْ مشاعري .. نظرتُ إلى سحابة حبكِ فتنعش أمطارها جفاف قلبي , فيهتز فرحاً , حتى غدا قلبي ارضا تهتز ربيعاً و جمالاً إذا غشاها أمطارك .
*** ***********
ابنتي الغالية: بحثتُ عن أجمل حلة أهديها لكِ فلم أجد أجمل من التقوى , بحثتُ عن أفضل حصن يحميكِ فلم أجد أفضل من الحجاب , بحثتُ عن أعظم كتاب أهديه لكِ فلم أجد أعظم من كتاب الله , بحثت عن أفضل نساء قدوات لك فلم أجد أفضل من الصحابيات الطاهرات , بحثت عن أفضل دواء للقلب فلم أجد أفضل من الذكر , بحثت عن أجمل مطّهر و منظّف فلم أجد أفضل أفضل من العفة , بحثت عن أفضل مسكن فلم أجد أفضل من بيتك , بحثت عن أغلى هدية في الدنيا فلم أجد أفضل من سجدة أو دمعة تتناثر منكِ في جوف السحر فتكون كنجم مضيء يتلألأ في ليلة ظلامها حالك .
*******************
ابنتي .. يا نبضات الفؤاد و خفقان القلب, يا بسمة ارتسمت على شفاه حياتي , و زورقاً من حب أبحر في شطآن ذكرياتي.
من غيركِ – يا ابنتي – يداوي جراحي إذا تكّدرت المياه و تعكّرت الحياة ؟.
من غيركِ – يا ابنتي – إذا انهمرت الدموع و انطفأت الشموع .. أقبلتِ كالشمس تشرق أنوارها في حياتي , و تقولين بكل ثقة : أبي لا تحزن لوفقدتُ الدنيا لن أحزنَ أبداً , حسبي أن أراكِ أمامي فألصق صدري بدموعكِ فأحس أن كل شيء في هذه الحياة رخيص أمام ابتسامتك .
ابنتي .. تمضي الدنيا و ذكرياتك باقية منحوته على جدران قلبي , تمر الأيام كالبرق تسحب أذيالها و تطوي صفحاتها و حبك باقٍ في قلبي لا يندثر .
******************
ابنتي يا بستان عمري و ألحان قلبي و فردوس حياتي , أنت سعادتي و أنتِ ريحانتي . أمنيتي أن تكوني متوجة بالسعادة , أكبر أحلامي أن أراكِ من الله قريبة .
إذا رأيتكِ مريضة وددتُ لو أني أقسّم صحتي و أهديكّ نصفها بل كلها فأنتِ كل حياتي .
كلما انطلقتْ نحوكِ سهام المرض أسرعتُ أمامها أقدّم لها صدري عساها تصيبني و لا تصيبكِ .
كلما عسكر الحزن بقلبكِ أقبلتُ كالعاصفة تمزّق جيوشه و تخرّب عروشه .
كلما أمطرتكِ الهموم بقذائف اليأس وقفت كالجبل أنازلها لا أتضعضع .
كلما تسلل الشيطان و رماكِ بشرّه و حاول اخراجكِ كأبيك من الجنة , اعترضتُ طريقه و أطلقتُ عليه قنابل الدعاء فيهرب مذموماً مدحوراً .
*** ************
ابنتي: عندما أفتح عيني في صباح كل يوم أرى صورتكِ أمامي مطبوعة تسبح كالزورق تلعب في بحار عيني , كلما اقتربتْ من سواده دفعتها فتطير كالأرجوحة في الهواء , حتى غدوتِ كقنديل الأمل يتراقص أمامي يمنة و يسرة و بصري يرمقه مرة , و يحرّكه إذا توقف ,فأصبحتِ – يا ابنتي – صورة تتجول في حياتي تتحرك و لا تقف .
و إذا أويتُ إلى فراشي أقلّب صفحاتكِ حتى يغلبني النوم , فإذا نمتُ أقبل شريط أحلامي يعرض صورتك و قد أضحت كطيور تحلّق في سمائي . لاأدري – ياابنتي – كل شيء في حياتي يذكّرني بك : ألعابكِ , عرائسكِ , فراشكِ ,......
*****************
ابنتي: أنتِ ضياء في حياتي , أنت حياض ترتوي منها عيوني , أنتِ رياض تمرح فيها جفوني .
ابنتي .. مع كل دقة من دقات قلبي يتدفق شلال ذكرياتكِ , فتسبح صورتك في دمائي .و كلما ابتعدتْ جذبها مغناطيس قلبي , فتعودإليه من جديد , فتلتصق بشغاف قلبي حتى لكأن لنا قلباً واحداً يسكن صدراً واحداً , إذا مرض أحداهما تفجرت عيون الآخر حزناً حتى تندمل جراحه ,بحثتُ يا ابنتي – عن أجمل ابتسامة تعيد لقلبي الحياة فلم اجد افضل من ابتسامة تطير من فمك و يتلّقفها قلبي كالملهوف , فتسري الحياة في أوصاله و تنبض بالفرحة أحلامه و تضيء بالآمال أركانه .
دعيني – يا ابنتي – اصنعُ لكِ من روحي طائرة تطيرين بها إذا ضاقت دنياك , دعيني أصنع لك من دنياي قصراً تنعمين بظله .
*** *************
اعلمي – يا ابنتي – أن الحياة قصيرة فاغتنمي فيها كل لحظة و اهتبلي كل فرصة , فإني تسابقتُ مع كل شيء في هذه الحياة فسبقتُه إلا الوقت, كلما تسابقتُ معه سبقني و بقيتُ متحسّراً .
- ابنتي – نظرت فيما يخلّفه الناس وراءهم بعد موتهم, فلم أجد أفضل من ذكر حسن و لسان صدق يكون لكِ شاهداً و نافعاً .
فإن عشتِ فازرعي دنياكِ بالمعروف, فإذا رحلتِ صار عند الله ذخراً و بين الناس ذكراً .
ابنتي نظرتُ إلى كنوز الدنيا فلم أجد أغلى و أنفس من كنز العافية , و جربتُ كل الصداقات فلم أجد صداقة تفوق صحبة الكتاب , و جرّبت كلام الناس فلم أجد أعظم من ذكر الله .
*****************
ابنتي: أنتِ موكب السرور يزُّف إلى روحي ... انتِ غيث المحبة ينهمر في صهريج قلبي , أنت نهر الأمل تمتد أمواجه إلى جزيرة نفسي , أنتِ طيف الفرح يشرق أنواره في أعماقي ... أنتِ أحرفي الغالية ...أنتِ رسالتي الثمينة ... أنتي قصائدي الجميلة , أنتِ ابداعي و امتاعي ... انتِ راحتي و اسعادي .
ابنتي .. ودّعتُ الحزن منذ ترّبعتِ على قلبي , و سفكت دماء الهم منذ أطلالك على عيني . أنتِ زهر من حنان و جدول من حب تنداح أمواجه إلى سمعي .
أجمل كلماتكِ عندما تقولين : ( أبي يا أغلى ما في حياتي )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الى حبيبتي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الورود البيضاء :: الإعجاز العلمي في القرآن والسنة-
انتقل الى: